حذر من ارتفاع الدولار لـ160 الف دينار.. الفتح: الكاظمي يحاول جعل الاقتصاد اسيرا لأميركا

اتهم النائب عن تحالف الفتح حامد الموسوي، الاثنين، رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بمحاولة إبقاء الاقتصاد العراقي اسيرا للولايات المتحدة الأميركية، فيما حذر من سعر صرف الدولار قد يرتفع الى 160 الف دينار.

وقال الموسوي في حوار إن “رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي يحاول جعل الاقتصاد العراقي اسيرا لاقتصاديات الدول الكبرى وفي مقدمتها  الولايات المتحدة الأميركية”، مشيرا إلى أن “الكاظمي جاء ضمن هذه الصفقة”.

وأضاف الموسوي، أن “تحالف سائرون وتيار الحكمة يؤثران بشكل كبير على قرارات الكاظمي”.

وحذر الموسوي من أن “سعر صرف الدولار سيرتفع الى 160 الف دينار اذا تم تثبيت السعر الحالي”، معتبرا أن “السياسات التي يتبعها البنك المركزي خاطئة وهي تخضع لسياسات صندوق النقد الدولي”.