حقوق الإنسان تطالب الكاظمي بإعلان حالة “استنفار أمني”

تنقيب
طالبت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، اليوم الأحد، القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، بحملة امنية واسعة لملاحقة فلول عصابات داعش والقضاء عليها.
وعبرت المفوضية في بيان صحفي تلقت “تنقيب” نسخة منه، عن “إدانتها للجرائم الوحشية المرتكبة من عصابات داعش الارهابية في العديد من محافظات العراق وقتلها المدنيين وترويعهم، اضافة الى الهجمات المتوالية ضد القوات الامنية والتي تسببت باستشهاد وجرح عدد من القوات الامنية في قاطع عمليات سامراء مساء السبت”.
وأشارت إلى ان “توالي هذه الهجمات، يؤكد ان عصابات داعش الارهابية مازالت نشطة، ما يستدعي لمطالبة القائد العام للقوات المسلحة باعلان حالة الاستنفار الامني وملاحقة هذه العصابات الاجرامية والقضاء عليها”.