خبير امني: انهاء الارهاب في حزام بغداد يحتاج لتغييرات عسكرية ومناطقية

شدد الخبير الامني امير عبد المنعم، الأربعاء، على ضرورة اجراء تغييرات عسكرية بجميع المفاصل في المناطق التي تمثل حزام بغداد، لافتا الى ان التغيير مهم جدا قبل اجراء الانتخابات المبكرة.

وقال عبد المنعم ان “مناطق حزام العاصمة كالطارمية واليوسفية وابو غريب والرضوانية والمشاهدة بحاجة الى تغييرات جوهرية على المستويات العسكرية والاستخبارية”.

واضاف ان “العمليات الارهابية غالبا ماتحدث في المناطق المذكورة، بسبب قيام بعض الاطراف داخل تلك المناطق بتوفير المعلومات والدعم للعناصر الاجرامية”.

ولفت عبد المنعم الى “اهمية احداث التغييرات العسكرية والمناطقية لبعض الساكنين هناك من الذين لديهم سوابق او اتهامات في الماضي، خصوصا وان الارهاب لايتواجد في منطقة الا بعد ان يجد فيها ملاذا امنا له ومصادر للدعم والتمويل وتوفير المعلومات عن تحركات القوات الامنية”.