خبير امني يحذر من احداث تغييرات عسكرية كبيرة في المناطق الساخنة

حذر الخبير الامني علي الوائلي، من احداث تغييرات كبيرة في القادة العسكريين وتشكيلاتهم وخاصة في المناطق الساخنة، لافتا الى ان عناصر الارهاب تستغل جهل القوات الجديدة في مناطق المسؤولية الجديدة.
وقال الوائلي ان “استبدال القادة الامنيين او التشيلات العسكرية ونقلهم من منطقة الى اخرى، سيشكل فراغا امنيا بالمناطق وقواطع المسؤولية الجديدة”.
واضاف ان “القوات الامنية ستحتاج الى بعض الوقت لمعرفة جميع تفاصيل مناطق مسؤوليتها وتضاريسها وشوارعها، الامر الذي سيستغله الارهابيين للتسلل من منطقة الى اخرى وخاصة في المحافظات والمناطق الساخنة”.
وبين ان “الابقاء على القوات الامنية في قواطع المسؤولية خير وسيلة للقضاء على الارهاب وخاصة في الارياف والمناطق المتداخلة مع بعضها”، لافتا الى ان “معظم العمليات الارهابية تحدث في المناطق الهشة امنيا او التي حدثت فيها تغييرات عسكرية”.