خبير امني يحذر من التواجد الاجنبي: الدواعش يدخلون البلاد عن طريق “الاميركان”

حذر الخبير الامني امير عبد المنعم الساعدي، من استمرار التواجد الاجنبي داخل العراق، لافتا الى ان الارهابيين يدخلون البلاد عن طريق الارتال الاميركية التي تنتقل بين قواعد سوريا والعراق من دون رقيب او حسيب.

وقال الساعدي، ان “المصادر العسكرية السورية رصدت خلال الشهر المنصرم تحرك ارتال عسكرية من كردستان العراق الى شرق الفرات السوري حيث تتواجد قوات (قسد) المدعومة اميركا ومن ثم تحركت باتجاه قاعدة التنف على مقربة من الحدود العراقية السورية”.

واضاف ان “التحركات الاميركية مابين العراق وسوريا وبالعكس ترافقها تهديدات وهجمات ارهابية على نقاط حدودية وتعقبها عمليات لداعش الارهابي داخل العراق”.

وبين ان “استمرار التواجد الاجنبي داخل العراق يعد تهديدا امنيا للبلاد، حيث تؤكد كل المؤشرات على دخول الارهابيين الاجانب الى العراق عن طريق القوات الامريكية التي تتحرك مابين  العراق وسوريا وبالعكس من دون اي رقابة”.