خطيب طهران: القوات الامريكية بالمنطقة في مرمى الصواريخ الايرانية


متابعة/ تنقيب
أعتبر خطيب صلاة الجمعة في العاصمة الايرانية طهران موحدي كرماني، ان القوات الأمريكية في المنطقة تقع في مرمى الصواريخ الإيرانية، مشيرا الى أن أمريكا ليست قادرة على شن حرب ضد إيران.
وقال كرماني خلال خطبته في صلاة الجمعة، ان “أمريكا والغرب علقوا على الدوام آمالهم على أعداء الثورة ودعاة الملكية والمنافقين من أجل ان يفرقوا بين الشعب والنظام الإسلامي في إيران من خلال الضغوط الاقتصادية لكنهم سيفشلون لان الشعب سيتحمل المشاكل ولن يترك الثورة الإسلامية”.
وأشار خطيب صلاة جمعة طهران الى تصريحات خامنئي حول عدم قدرة أمريكا على شن حرب على إيران موضحا ان أنه “أراد من خلال هذه التصريحات افهام الذين يهابون أمريكا ان أمريكا ليست قادرة على الحرب معنا وهذا ليس بمعنى أنها تخاف علينا بل على العكس من ذلك فإنها لو كانت قادرة على المضي قدما بمآربها من خلال الحرب، فإنها لكانت قد شنت الحرب علينا”.
وأضاف كرماني ان “منطقة الشرق الأوسط تعتبر مصدر الطاقة في العالم وأمريكا وحلفائها يخشون من ان تؤدي أي حرب في هذه المنطقة الى حرب عالمية أخرى”.
وتابع قائلا ان “ترامب منزعج من إنفاق 7 آلاف مليار دولار في المنطقة لان أمريكا لم تتمكن من فعل أي حماقة وان ترامب قد اخذ تكاليف البقاء في كردستان سوريا من السعودية”.
وأوضح موحدي كرماني أن “أمريكا هذه المرة تريد اخذ تكاليف أخرى من الدول العربية بذريعة توفير الأمن لهم أمام إيران”.
وأشار خطيب جمعة طهران الى ان “إيران اليوم باتت بالقرب من الكيان الصهيوني واي حماقة من قبل هذا الكيان او أمريكا ستكون لها عواقب خطيرة للغاية لهم”، موضحا ان “قوة الردع الإيرانية أي القوة الصاروخية الذي يسعون اليوم الى تحيدها تعتبر عنصر مهم سلبتهم جرأت الحرب على إيران وان الأمريكيين يعرفون جيدا هذه القوة الكبيرة التي نمتلكها ويعرفون أيضا ان زمن اضرب واهرب قد ولى، وهم على علم بنفوذ إيران في المنطقة وعلاقاتها مع شعوبها ودولها وان القوات العسكرية الأمريكية البالغ عددها 10 آلاف جندي في أفغانستان وسوريا والعراق تقع اليوم في مرمى الصواريخ الإيرانية” على حد قوله.