دبلوماسي اميركي سابق: واشنطن ستبقى في العراق بعد 2021

اكد مساعد وزير الخارجية الأميركي السابق ديفيد شينكر، الثلاثاء، استمرار بقاء التواجد العسكري الاميركي في العراق ما بعد 2021، مبينا ان التواجد العسكري الاميركي ضروري سيما مع الهجمات الارهابية الاخيرة بحسب قوله.
وقال ديفيد في حوار متلفز تابعته “تنقيب” ، ان “الهجمات الأخيرة التي تعرضت لها القوات العراقية والبيشمركة دليل على الحاجة الملحة لبقاء القوات الأميركية وقوات التحالف الدولي في العراق، واكد في الوقت ذاته أن الولايات المتحدة الأميركية ستبقى في العراق على المستويين الدبلوماسي والعسكري”.
واكد شينكر على” الحاجة الملحة في الوقت الحالي لوجود تعاون بين القوات العراقية وقوات البيشمركة للتصدي لهجمات داعش واكد في الوقت ذاته على الحاجة إلى بقاء قوات التحالف و القوات الأميركية للتصدي مخاطر داعش”.
ووقعت الحكومة العراقية مع البيت الابيض اتفاقا بشان الانسحاب الاميركي من العراق نهاية العام الجاري بعد اصدار البرلمان المنحل قرار سحب القوات الاجنبية بشكل كامل.