ديالى تدق ناقوس الخطر مرة اخرى: 50% من المزارعين سيفقدون مصادر رزقهم

اكد الاتحاد المحلي للجمعيات الفلاحية في ديالى، الاربعاء، أن 50% من مزارعي ديالى سيفقدون مصدر رزقهم بسبب ازمة الجفاف القادمة.
وقال رئيس الاتحاد المحلي في ديالى رعد التميمي في تصريح ان” وضع ديالى المائي خاصة ضمن مايعرف بحوض نهر ديالى خطر جدا والاسابيع القادمة ربما تكون قاسية في ظل محدودية البدائل خاصة لمناطق المقدادية وبلدروز وكنعان ومحيط الوقف بالاضافة الى قرى واسعة ومترامية في حوض الندا”.
واضاف التميمي،ان” 50% من مزارعي ديالى قد يفقدون مصادر رزقهم اذا ما استمرت ازمة المياه وتفاقمت دون اي حلول تلوح بالافق”، مؤكدا أن “مخاوفنا الاكبر هي خسارة بساتين مثمرة عمرها عقود في محيط المقدادية وبعقوبة وبلدروز”.
واشار الى ان” ازمة المياه تحتاج الى جهد حكومي واسع من بغداد من اجل التحرك على دول الجوار والسعي لزيادة الاطلاقات من بحيرة دربندخان في كردستان لخلق مرونة في اطلاقات سد حمرين”.
وتعاني ديالى من ازمة قاسية في المياه بدات تتفاقم في الاشهر الاخيرة على نحو ينذر بكارثة بيئة.