رئيس استثمار بغداد يصدر بياناً عن مشاجرة لابنه في حي الغدير


متابعة/ تنقيب
أصدر رئيس هيئة استثمار بغداد شاكر الزاملي اليوم الخميس بياناً بشأن ما حدث لولده في حي الغدير شرقي العاصمة، مؤكداً أن ثلاثة أشخاص قاموا بـ”التجاوز والتعدي” على ولده وحدثت مشاجرة.
وقال الزاملي في بيان إن “ما صدر على لسان بعض الأشخاص لإحدى القنوات الفضائية عار تماماً عن الصحة والحقيقة”، موضحاً أن “الواقع قام أشخاص ثلاثة بالتجاوز والتعدي على ولدي (علي) في الشارع في منطقة الغدير وحدثت مشاجرة وتماس مباشر بين الطرفين بالايدي”.
وأضاف أن “احد أقربائنا حضر الى موقع المشاجرة وحدث تراشق كلامي بين الطرفين وأدعو بإنتمائهم الى احد فصائل الحشد ورفعوا السلاح بوجه ولدنا وتطور الاشتباك بين الطرفين واصيب الطرف الاخر بجروح اثناء السقوط على الارض واصيب ولدنا بكدمات في الظهر والرأس”، موضحاً “أثناء سماعنا الخبر توجهت الى موقع الحادث لغرض فُض النزاع وسحب ولدنا من موقع الحادث بدون الحديث ولو بكلمة واحدة”.
ولفت الزاملي الى أن “الادعاء برفع السلاح والحمايات كلام لا أساس له وعار تماماً عن الصحة وإنما استخدمه الطرف الاخر لغرض التشهير والتغطية عن مجموعة المشاكل التي يحدثها في المنطقة يوماً وتواجدهم المستمر في الشارع والتعدي والتحرش بالمارة بشكل مستمر”.
وتابع أن “هذه الحادثة تكررت معهم لأكثر من خمس مرات وتم التراضي والصلح ونحن بدورنا نشدد على احترام الجميع وخصوصاً أهالي المنطقة التي نسكنها منذ ٣٠ سنة وتشهد المنطقة كلها بما نقوم به من تعاون واحترام لكل الناس”، مشدداً بالقول “هناك سعي من الاطراف الخيرة لفك النزاع بالتراضي والصلح وعدم تكرار التجاوز والتعدي وضع حد للخلاف”.