رئيس ريال مدريد يدافع عن مشروع “السوبر الاوروبي”

دافع رئيس ريال مدريد فلورنتينو بيريز عن مشروع دوري السوبر الأوروبي لكرة القدم المنهار، وقال إنه منفتح على تغيير النظام طالما تضمن الأندية الكبيرة “التي تملك أكبر عدد من الجماهير والمتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي” مكانها.
وقال بيريز لبرنامج لا لارجيرو الإذاعي الإسباني، إن “المشروع ما زال قائماً، العمل مستمر، أنا مقتنع أنه إذا لم ينجح هذا المشروع فسيكون النجاح من نصيب مشروع مماثل”.
وأشار بيريز إلى أن “الأندية الإنجليزية الستة التي انسحبت لم تكن مقتنعة بالمشروع وأن ترددها “أثر على الآخرين”.
وزعم رئيس ريال مدريد أن “جماهير تشيلسي التي تظاهرت ضد البطولة الجديدة قبل مباراة فريقها ضد برايتون آند هوف ألبيون يوم الإثنين، كانت مدفوعة من أطراف أخرى”.
وقارن بيريز بين كرة القدم والتنس، وأشار إلى أنه “هناك حاجة إلى مباريات دائمة مشابهة لمواجهات روجر فيدرر ورفائيل نادال”، معتبراً أن “التغييرات على نظام دوري أبطال أوروبا بدءاً من 2024 متأخرة وغير كافية”.
وأضاف أن “دوري الأبطال عفا عليه الزمن، لأن الاهتمام يبدأ من دور الثمانية”.
وتابع: “نحن بحاجة إلى القيام بذلك الآن، لا يمكننا الانتظار لثلاثة أعوام، عندما ينتهي كل هذا سيظهر الواقع وسنرى ما سيحدث، الأندية ستخسر أكثر من ملياري يورو”.
وجاء حديث بيريز في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، بعد 48 ساعة من تصريحه لبرنامج إذاعي آخر بأن دوري السوبر كان ضرورياً “لإنقاذ كرة القدم”.