سفينتان للأسطول الروسي تدخلان ميناء الجزائر


متابعة/ تنقيب
دخلت سفينتان تابعتان لأسطول الشمال الروسي ميناء الجزائر العاصمة.
وجاء في البيان الصادر عن المكتب الصحفي لأسطول الشمال، اليوم الأربعاء، أن مجموعة السفن تضم الطراد الصاروخي “المشير أوستينوف” والسفينة الكبيرة المضادة للغواصات “سيفيرومورسك”.
ووصل إلى الجزائر مساء أمس قائد أسطول الشمال الروسي الأميرال نيكولاي يفمينوف، الذي من المقرر أن يشارك في عدد من الفعاليات، بما فيها اجتماع مع قائد القوات البحرية الجزائرية اللواء حولي محمد العربي، ولقاء مع مسؤولين في السفارة الروسية لدى الجزائر.
ومن المقرر أن تستمر زيارة السفن الروسية للجزائر حتى يوم الأحد. كي يتعرف البحارة الروس على معالم العاصمة الجزائرية حيث يجرون مباراة كرة القدم مع البحارة الجزائريين.
وتقوم السفينتان برحلة طويلة في الخارج بدأت يوم 5 يوليو الماضي. وقطعتا خلالها أكثر من 6.3 ألف ميل بحري.