سكان الأرض على موعد مع ظواهر فلكية مميزة الشهر القادم

أعلن مركز القبة السماوية الفلكي في روسيا أن سكان الأرض سيستمتعون بمشاهدة ظواهر فلكية مميزة في شهر أكتوبر المقبل.
وجاء في بيان صادر عن الخدمة الصحفية للمركز “في الفترة ما بين 6 و10 أكتوبر المقبل سيشهد سكان الأرض ذروة نشاط ظاهرة تساقط شهب Draconids في السماء، وأفضل فترة لمشاهدة هذه الشهب من الأرض ستكون مساء يوم 8 أكتوبر منذ غروب الشمس وحتى منتصف الليل.. كل ساعة في هذه الفترة سيتمكن الناس من رؤية ما بين 20 إلى 500 شهاب”.
وأضاف البيان “شهب Draconids بطيئة الحركة وضاربة إلى الحمرة، وهذا ما يميزها عن بقية الشهب التي تظهر في السماء، وفي فترة ظهورها هذا العام سيكون القمر في مرحلة الهلال المتزايد ولن يعيق نوره عملية مراقبة الشهب”.
كما أشار البيان إلى أن سكان الأرض سيتمكنون أيضا من مشاهدة ظاهرة تساقط شهب الجباريات في السماء في الفترة ما بين 2 أكتوبر و7 نوفمبر القادمين، وأن ذروة تساقط هذه الشهب في السماء ستكون في الـ 22 من أكتوبر.