سليماني: ترامب صاحب ملهى


متابعة/ تنقيب
نوه قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، إلى أن ايران وقفت بقوة بوجه الكيان الصهيوني، مبينا أن المجموعات التكفيرية سواء تحت مسمى داعش او اسماء اخرى ظهرت بشكل فظيع ومريع من أي مجموعة أخرى.
وشدد سليماني على أنه “لا يمكن مقارنة النصر في سوريا مع أي حدث آخر من ناحية حجم المؤامرة الكبيرة ومن ناحية الأشخاص الذين وقفوا خلف هذه المؤامرة”، مشيرا إلى أن “المجموعات التكفيرية كان لديها 7 آلاف انتحاري”.
وقال عن هؤلاء الانتحاريين إنهم “انتحاريون عقائديون والبعض يقول انهم تعرضوا لعملية غسيل دماغ أو تم إعطاؤهم بعض الأدوية”.
واشار اللواء سليماني إلى أن وجود اشخاص يرتكبون اخطاء استراتيجية لدى حديثهم عن سوريا، قائلا، يقولون لماذا نحارب في سوريا؟ لان هناك نظام ضال ووقح كالكيان الصهيوني يمتلك اكثر من 300 رأس نووي ويتخذ استراتيجية الحرب الإستباقية ويقضي على أية قدرة قبل نشوءها، لكن الجمهورية الاسلامية وقفت بعزة وقوة بوجه هذا الكيان.
ولفت إلى أن انتصار محور المقاومة على التيارات الإرهابية التكفيرية في العراق وسوريا كان انتصارا لشعوب العالم والمنطقة وللشعب الايراني ايضاً، قائلا، لولا تلك التضحيات ماذا كان يحدث اليوم في شوارعنا؟.
ونقلت وكالة أنباء تسنيم عن سليماني مقارنته بين المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي والرئيس الأمريكي دونالد ترامب والعاهل السعودي، وفيما قال عن خامنئي حين “يأتي قادة الدول لزيارة قائدنا، يؤثر فيهم حديث قائد الثورة وفكره ونفاذ البصيرة لديه، فإن فهمهم لقائدنا يزيد من قوتنا في جميع المجالات”، فيما لم يجد ما يقوله عن الرئيس ترامب الذي وصفه بأنه الأقوى من الناحية الاقتصادية، إلا أنه “صاحب ملهى”.
كما قال عن العاهل السعودي إنه “عندما كان يزور أحد مسؤولي الدول الملك سلمان كان يقول جلست لمدة ساعة ولم أفهم ماذا يقول”.