صادقون تعلق على تسجيل وزير الخارجية العماني: أيّ مستوى من الحقد تكنّه الشقيقة لنا؟

 

 

بغداد_تنقيب

علقت كتلة الصادقون النيابية، السبت، على التسجيل المسرب لوزير الخارجية العماني يوسف بن علوي والذي يكشف فيه عن وجود 4000 إرهابي سعودي في العراق، متسائلا أيّ مستوى من الحقد تكنّه لنا؟.

وقال النائب عن الكتلة نعيم العبودي في تغريدة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” واطلعت عليها “تنقيب”، “لو اشتغلنا بالحساب، لأضفنا أربعة آلاف إرهابي هنا، إلى خمسة آلاف انتحاري قبل سنة ٢٠٠٧، جاؤوا جميعًا من دولة عربية واحدة، وهدفهم تمزيق أجساد العراقيين إلى أشلاء”.

وأضاف العبودي، “وهنا يفرض نفسه سؤال: أيّ مستوى من الحقد والبغض تكنّه هذه الشقيقة نحونا؟؟ ولماذا؟!”.

وكان بن علوي كشف في تسجيل مسرب خلال حديث مع الزعيم الليبي السابق معمر القذافي نشر، امس الجمعة، أن السعوديين ابلغوه بوجود 4000 إرهابي سعودي يقاتلون في العراق. انتهى