صحيفة فرنسية تكشف عن لقاء تم في واشنطن بين الكاظمي ومسؤول صهيواني رفيع المستوى

 

كشفت صحيفة Monaco-matin الصادرة بالفرنسية، اليوم السبت، عن لقاء تم في الولايات المتحدة الأمريكية بين رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي وراعي مصالح الكيان الصهيوني في امريكا مورت فريدمان.
وقالت الصحيفة في تقرير لها تابعته “تنقيب”، إن “الكاظمي التقى خلال زيارته واشنطن براعي مصالح الكيان الصهيوني في امريكا مورت فريدمان”، لافتة الى ان “فريدمان وهو الرئيس التنفيذي لمنظمة ايباك التي ترعى مصلحة الكيان في الولايات المتحدة والخارج وهي اكبر لوبي يهودي مؤثر في العلاقات الدولية وراسم سياسة الولايات المتحدة”.
واضافت ان ” فريدمان التقى بالكاظمي في تمام الساعة السابعة مساء يوم الخميس وسلمه مبلغ ٥٣ مليون دولار كمكافئة ودعم لتاسيس حزب سياسي جديد يتزعمه الكاظمي باسم حزب الشعب”، مبينة ان “السفارة الامريكية في العراق وضعت جميع كوادرها وسياسي العراق المتعاونين معها تحت تصرف الكاظمي من اجل سحب البساط نهائياً من تحت ايران واعوانها”.
وأشارت الصحيفة إلى أن “ذهاب الكاظمي الى الاردن يأتي جزء منه لغرض الترتيب مع ملك الاردن، وأيضاً لقاء السفير الكيان الصهيوني بعمان الذي سبق وان التقاه الكاظمي في آب ٢٠١٩ “.