صدور أمر في لبنان بتوقيف قيس الخزعلي


متابعة/ تنقيب
كشفت صحيفة “الأخبار” اللبنانية اليوم الثلاثاء عن صدور أمر من القضاء اللبناني بتوقيف الأمين العام لعصائب أهل الحق قيس الخزعلي.
وقالت الصحيفة إن “الجيش اللبناني والأمن العام وقوى الأمن الداخلي عممت في 15 من الشهر الجاري، على المنافذ البرية والبحرية والجوية وعلى الحواجز والدوريات الأمنية بـ(وجوب توقيف العراقي الشيخ قيس هادي الخزعلي، مواليد مدينة الصدر ــ بغداد، 1974)”.
وأوضحت أن “التعميم جاء بطلب من مدّعي عام التمييز القاضي سمير حمود بعد تحقيق تبين فيه أن الخزعلي لم يدخل لبنان بطريقة شرعية بحسب مصادر أمنية، ونزولاً عند طلب رئيس الحكومة سعد الحريري بمنع دخول قائد عصائب أهل الحق التابعة للحشد الشعبي في العراق إلى لبنان واتخاذ الإجراءات التي تحول دون قيام أي جهة أو شخص بأي أنشطة ذات طابع عسكري على الأراضي اللبنانية، وفق بيان أصدره مكتب رئيس الحكومة في التاسع من الشهر الفائت”.
وكان انتشر مطلع كانون الاول الماضي شريط فيديو يظهر الخزعلي يجول بلباس عسكري برفقة مسؤولين في حزب الله على الحدود اللبنانية-الفلسطينية، وفي منطقة بوابة فاطمة في بلدة كفركلا الجنوبية.
وقد وصف بيان مكتب الحريري يومها جولة الخزعلي بأنها “مخالفة موصوفة للقوانين اللبنانية”، ولفت الى أن رئيس الحكومة قام “باتصالات مع القيادات العسكرية والأمنية المعنية لإجراء التحقيقات اللازمة ومنع الشخص المذكور من دخول لبنان”.