ضبط ملازم أول بالاستخبارات يتقاضى رشاوى للتستر على دور بغاء ببغداد


متابعة/ تنقيب
أعلنت مفتشية وزارة الداخلية اليوم الأربعاء عن ضبط ملازم أول في الاستخبارات متلبساً بالرشوة مقابل غض النظر عن بعض الدور التي تمارس البغاء في بغداد.
وقال مكتب المفتش العام في بيان تلقته وكالة “تنقيب” إن “مفرزة الضبط بالجرم المشهود التابعة لمديرية تفتيش بغداد في مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية ضبطت ملازما أول منسوبا الى وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية متلبساً بالرشوة مقابل غض النظر عن بعض الدور التي تمارس (البغاء) ضمن قاطع مسؤولياته”.
وأضاف ان “عملية الضبط تمت بعد ورود معلومات لمكتب المفتش العام تفيد بقيام ضابط برتبة ملازم أول منسوب الى وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية بعمليات مساومة دور (بغاء) مقابل غض نظره عن ممارستهم أعمالهم غير الاخلاقية بالتعاون مع أحد أصحاب المحال في المنطقة”.
وتابع “حيث قامت مفرزة الضبط بالجرم المشهود برئاسة مدير تفتيش بغداد اللواء حسين علي دانه بنصب كمين للضابط المرتشي وضبطته متلبساً باستلام مبلغ من المال من هذه الدور بواسطة صاحب محل تجاري في منطقة ساحة ميسلون مقابل غض نظره عن ممارستهم لأفعالهم غير الأخلاقية”.
وأشار الى ان “مفرزة الضبط نظمت محضر ضبط اصولي بالمبلغ ودونت اقوال صاحب المحل الذي اعترف بأن الضابط المذكور كلفه باستلام الميلغ، حيث عرضت القضية أمام أنظار قاضي تحقيق خفر الرصافة الذي قرر بتوقيف الملازم الأول على ذمة التحقيق، وقد تمت عملية القاء القبض على الضابط وتسليمه الى الجهات المختصة لاستكمال الاجراءات القانونية بحقه”.