طريقة غير اعتيادية لمكافحة الاكتئاب الخريفي

أعلن الدكتور فيكتور خانيكوف، أخصائي الأمراض النفسية، أن الكثيرين يعانون مع بداية موسم الخريف من الاكتئاب، وللتغلب عليه تستخدم إضاءة مناسبة وصحيحة.

ويشير الدكتور فيكتور خانيكوف، إلى أن أحد أسباب سوء المزاج والاكتئاب في الخريف هو قلة ضوء الشمس. والطقس الغائم، وقصر النهار، ما يؤدي إلى انخفاض إفراز هرمونات السعادة مثل السيروتونين، لذلك يسوء المزاج في الخريف عادة.

ويقول الأخصائي، “الخريف- موسم سوء المزاج، والتوتر النفسي في الصيف أو الشتاء، لا يكون له تأثير قوي على الإنسان كما في الخريف. والسبب هو قصر النهار السريع، ومع الاقتراب من الاعتدال الخريفي تبدأ فترة الكآبة”.

وأضاف، يمكن تحسين المزاج في هذه الفترة من خلال إضاءة المنزل جيدا، وهناك مصابيح خاصة تبدأ من الرابعة صباحا بزيادة سطوعها تدريجيا، وعندما يستيقظ الشخص في الصباح تكون الغرفة منيرة كما بنور الشمس تقريبا. وهذا يعني بما أن ضوء الشمس قليل لدينا ينبغي إضاءة المنزل بصورة جيدة دائما، من أجل تخفيف الاكتئاب.