عداوة تاريخية تُقرب ليفربول من صفقة مميزة

تنقيب
بدأ كالفين فيليبس، متوسط ميدان ليدز، التفكير في خطوته المقبلة، وسط اهتمام كبير من مانشستر يونايتد وليفربول، للحصول على خدماته.
وبحسب صحيفة “ذا صن”، من المتوقع أن يساهم ولاء فيليبس لليدز يونايتد، في تحديد وجهته المقبلة.
وأشارت الصحيفة إلى أن فيليبس يريد تجنب غضب جماهير ليدز، مما يدفعه لرفض مانشستر يونايتد، في ظل العداوة التاريخية بين الناديين.
ويرى كالفين فيليبس، أن جماهير ليدز يونايتد، ستتقبل عملية انتقاله إلى صفوف ليفربول.
ويقدم فيليبس، مستويات مميزة رفقة ليدز في السنوات الأخيرة، مما ساهم في حجز مكان أساسي له مع منتخب إنجلترا في يورو 2020.
ومنذ انضمامه لليدز في عام 2014، شارك فيليبس مع الفريق في 226 مباراة، وارتدى شارة القيادة للمرة الأولى، في الفوز على كرو ألكسنادرا في كأس الرابطة هذا الموسم.
ويعاني ليدز على مستوى النتائج هذا الموسم في البريميرليج، حيث يحتل المركز الـ 15 برصيد 16 نقطة، مما يمهد لرحيل كالفين فيليبس.