عشرات المستوطنين والجنود الصهاينة يستبيحون الأقصى



اقتحم عشرات المستوطنين والجنود الصهاينة، اليوم الخميس، باحات المسجد الأقصى المبارك.
وأفادت مصادر فلسطينية، أن المستوطنين اقتحموا المسجد بحماية من شرطة العدو، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته.
وتأتي هذه الاقتحامات في سياق محاولات العدو لتهويد مدينة القدس، حيث تشهد القدس عمليات تهجير قسرية للمواطنين وهدم منازلهم، إضافة إلى حملات الاعتقال اليومية.
وتتواصل الدعوات لعموم المسلمين في الداخل الفلسطيني المحتل وأهالي القدس ومن يستطيع الوصول للأقصى من سكان الضفة الغربية، إلى تكثيف شد الرحال نحو المسجد الأقصى المبارك وإعماره بالمصلين والمرابطين، إفشال لمخططات المستوطنين.
واستهدفت قوات العدو المقدسيين من خلال الاعتقالات والإبعاد والغرامات، بهدف إبعادهم عن المسجد الأقصى، وتركه لقمة سائغة أمام الأطماع الاستيطانية.
ويستهدف العدو موظفي وحراس الأقصى بالاعتقال والإبعاد والتضييق بهدف ثنيهم عن دورهم في حماية المسجد وتأمينه.