عضو بالخارجية النيابية: الحكومة لم تنجز شيئاً بشأن الأموال المهربة


متابعة/ تنقيب
اكد عضو اللجنة الخارجية النيابية هلال السهلاني اليوم الاربعاء ان الحكومة والبرلمان لم ينجزان شيئا بملف استرداد الاموال المهربة الى الخارج، فيما اشار الى ان تلك الاموال ما زالت كما هي.
وقال السهلاني في بيان تلقته وكالة “تنقيب” ان “الجهات المعنية في الدولة العراقية وهي نحو 7 مؤسسات وكذلك مجلس النواب لم تنجز شيئا بملف استراداد الاموال العراقية المهربة الى الخارج”، مبينا ان “مجلس النواب ناقش هذا الملف العام الماضي بحضور الاطراف المعنية منها وزارتي الخارجية والداخلية وجهاز المخابرات وديوان الرقابة المالية والبنك المركزي وهيئة النزاهة، واستمعنا الى تقارير تلك الجهات لكن لم نخرج بشيء جديد”.
واضاف انه “خلال المناقشات وجدنا ان الاموال المهربة لازالت كما هي، عدا نسبة ضئيلة منها تمت اعادتها الى العراق”، مشيرا الى ان “هناك تسيب وعجز واضح وعرقلة من قبل بعض الجهات، فضلا عن عوائق قانونية تفتعلها الدول التي تريد ان تستولي على تلك الاموال لاطول مدة ممكنة”.
وتابع السهلاني ان “استرداد الاموال المهربة هو من الملفات الخطيرة التي هدر فيها المال العام”.