علماء يكتشفون العامل المسبب لوفاة النساء مبكرا

اكتشف علماء أمريكيون، أن النساء اللواتي تعرضن لعملية الإجهاض التلقائي، أكثر عرضة للوفاة المبكرة بنسبة 19% .
وتشير مجلة The BMJ، إلى أن الباحثين توصلوا إلى هذا الاستنتاج، بعد دراستهم لبيانات المتابعة الطبية لمائة ألف امرأة أمريكية خلال أعوام 1993-2017، وقارنوا العوامل التي يمكن أن تؤثر في الصحة بما فيها التغذية ونمط الحياة.
واتضح للباحثين أن النساء اللواتي تعرضن لعمليات الإجهاض التلقائي المتكرر، وكذلك النساء اللواتي حصل عندهن الاجهاض التلقائي في بداية فترة الحمل، أكثر عرضة للوفاة المبكرة. وأن العلاقة بين الاجهاض التلقائي والوفاة المبكرة ظهرت بصورة واضحة في حالات الوفاة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية، حيث بلغت نسبتها 48%.
ويشير الباحثون، إلى أن هذه النتائج تبين أن الإجهاض التلقائي، يمكن أن يكون علامة خطر مبكرة لصحة النساء، بما فيها الوفاة المبكرة.
ويقول الخبراء، “يجب إجراء دراسات إضافية، من أجل تحديد كيفية تأثير الإجهاض التلقائي في صحة المرأة على المدى البعيد والآليات الأساسية لهذه العلاقة”.