غرامات مالية قاسية تهدد المنتخب الوطني في مباراتي طاجكستان والنيبال

تهدد الغرامات المالية، المنتخب الوطني في مباراتيه الوديتين أمام طاجكستان والنيبال بسبب عقود الرعاية التي ابرمها مع عدد من الشركات.

وقال مصدر في التطبيعية في تصريح إن “المنتخب الوطني، ابرم عقود رعاية مع عدد من الشركات، التي منحت خزينة التطبيعية، آلاف الدولارات كي يمول الاتحاد نفسه ذاتياً”.

واوضح ان “العقد الذي ابرمته التطبيعية، يُلزم التطبيعية بوضع اعلانات الشركات على اللوحات الاعلانية في الملعب، لكن احد موظفي وزارة الشباب يمنع دخول هذه الاعلانات لملعب مباراة اليوم”.

واضاف ان “عدم دخول الاعلانات سيؤدي لغرامات قاسية على التطبيعية، والامر حتى الان لم يتم حسمه بشكل رسمي”.

وكانت وزارة الشباب والرياضة قد ابرمت عقداً مع احدى الشركات لمدة خمس سنوات، حيث تحتكر هذه الاعلانات بشكل حصري.