فاوتشي يحذر من تفاقم جائحة كورونا في الولايات المتحدة

تنقيب
أعلن كبير خبراء الأمراض المعدية الأمريكي أنتوني فاوتشي أنه لا يتوقع إغلاقا جديدا في بلاده على خلفية متحور “دلتا” من فيروس كورونا، محذرا من “تدهور الوضع” الوبائي في البلاد.
وفي تصريحات لقناة ABC Newsاليوم الأحد قال فاوتشي: “لا أعتقد أننا سنشهد إغلاقات جديدة. أظن أن لدينا عددا كافيا من الناس المطعمين وإن كان لا يكفي لقمع هذه البؤرة وألا نجد أنفسنا في حالة مماثلة لتلك التي وقعنا فيها الشتاء الماضي. لكن الوضع سوف يتدهور”.
وأكد فاوتشي ما قاله البيت الأبيض أن الإدارة الأمريكية لن تعاود فرض قيود صارمة على الرغم من انتشار “دلتا”.
ومؤخرا نشرت صحيفة “واشنطن بوست” تقريرا جاء فيه أن الزيادة اليومية للإصابات في الولايات المتحدة قد تبلغ في أغسطس ما بين 140 ألفا و300 ألف.
وأشار الخبراء الذين أعدوا التقرير إلى أن معدل الإصابة في البلاد ازداد بنسبة 60% خلال أسبوع.
وتعد فلوريدا أكثر الولايات الأمريكية تعرضا للوباء، حيث سجلت يوم الأحد الماضي 21683 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهي زيادة يومية غير مسبوقة.
وتتصدر الولايات المتحدة قائمة الدول الأكثر تضررا بالوباء، بما في ذلك من حيث عدد الوفيات الناجمة عن “كوفيد-19”.
وتجاوز عدد ضحايا كورونا عبر البلاد 613 ألف وفقا لجامعة جونز هوبكينز الأمريكية التي تتابع تطور الجائحة اعتمادا على البيانات الفيدرالية وبيانات الولايات، والنشرات الإعلامية.