كتائب حزب الله: حكومة الكاظمي تتحمل مسؤولية اجرام مافيات الصحة وعليها الرحيل

حملت كتائب حزب الله، الثلاثاء، حكومة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي مسؤولية اجرام مافيات الصحة وذلك على خلفية الحريق الذي نشب في مركز للعزل الصحي في محافظة ذي قار، مطالبة إياها بضرورة الرحيل.

وقالت الكتائب في بيان تلقت “تنقيب” نسخة منه، إن “عمليات الحرق الممنهجة التي استهدفت وتستهدف الدوائر الصحية وبالأخص مراكز عزل المصابين بـ (كورونا) وقتلهم بهذه الوحشية تقف خلفها مافيات الفساد في وزارة الصحة، والتي تتحمل مسؤولية أفعالها الإجرامية الحكومة الحالية”.

وتساءل البيان: “هل ستمر جريمة مستشفى الإمام الحسين في الناصرية كسابقاتها دون أن تتحمل حكومة الكاظمي المسؤولية الأخلاقية وتعلن فشلها وتحترم مشاعر العراقيين لترحل غير مأسوف عليها؟!”.

وختم البيان بالقول: “ونحن إذ نعزي بهذه الفاجعة الأليمة والمصاب الجلل بفقد أبنائنا في مدينة الناصرية العزيزة، نبتهل إلى الله أن يتغمد الضحايا برحمته، ويلهم ذويهم الصبر والسلوان، ويمن على المصابين بالشفاء العاجل”.