كوريا الجنوبية تسعى لإجراء محادثات رفيعة المستوى مع جارتها الشمالية

قالت وزارة الوحدة الكورية الجنوبية، الاثنين، إن سيؤول ستعمل على إجراء محادثات رفيعة المستوى مع بيونغ يانغ قبل نهاية هذا العام، لتوقيع إعلان رسمي لإنهاء الحرب الكورية 1950-1953.
وفي زيارته إلى برلين لحضور احتفالية بالذكرى الحادية والثلاثين لتوحيد ألمانيا، قال وزير الوحدة “لي إن-يونغ” لوكالة يونهاب الكورية للأنباء، “برأيكم ألن يكون من اللطيف أن يتوجه الجنوب والشمال إلى أولمبياد بكين بأيد متشابكة وقلوب سعيدة بعد التوصل إلى اتفاق حول الحوار والتعاون”.
وأضاف الوزير، انه “لقد حان وقت التوصل إلى مثل هذا القرار”، مبينا أن حكومته “ستعمل على إجراء حوار رفيع المستوى مع كوريا الشمالية بنهاية العام الجاري” .
وفي الشهر الماضي، اقترح الرئيس “مون جيه-إن” في خطاب ألقاه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أن تقوم الكوريتان والولايات المتحدة، وربما تنضم إليها الصين، بإعلان نهاية رسمية لحرب 1950-1953. 
ولا تزال الكوريتان من الناحية الفنية في حالة حرب، حيث انتهت الحرب بوقف إطلاق النار وليس بمعاهدة سلام.