لأول مرة منذ 2016 تسجيل 4 وفيات بفيروس إيبولا في غينيا

قال وزير الصحة في غينيا ريمي لاماه، إنه تم تسجيل أربع وفيات بسبب فيروس إيبولا في غينيا لأول مرة منذ عام 2016 ، نتيجة لتفش جديد لهذه العدوى في غرب إفريقيا.

وأضاف الوزير، في حديث لوكالة الأنباء الفرنسية، أنه تم تسجيل 4 حالات وفاة، بسبب حمى إيبولا النزفية، في ولاية نزيريكور جنوب شرق البلاد.

وتابع الوزير القول، إن سلطات بلاده قلقة جدا، بشأن الوفيات، وهي الأولى منذ تفشي الوباء الذي بدأ في غينيا بين عامي 2013 و2016 وأسفر حينها عن أكثر من 11 ألف وفاة في المنطقة.

في وقت لاحق، أعلن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، أن المنظمة على علم بحالتين يشتبه بإصابتهما بفيروس إيبولا في غينيا.

قبل ذلك، تم الإبلاغ عن تسجيل حالة جديدة من حمى إيبولا في أوائل فبراير في جمهورية الكونغو الديمقراطية، حيث، كما أعلنت منظمة الصحة العالمية في نوفمبر، انتهى التفشي الحادي عشر للمرض.