متسلق جبال يعود من الموت بعد توقف قلبه 45 دقيقة

تمكن فريق طبي من إنقاذ حياة متسلق جبال قرب محمية “ماونت رينييه” بولاية واشنطن الأميركية بعد أن توقف قلبه في غرفة الطوارئ لمدة 45 دقيقة.
وتوفي مايكل كنابنسكي البالغ من العمر 45 عاما والمتحدر من ودينفيل في مركز هاربورفيو الطبي بعد نقله جوا من الجبل يوم الأحد الماضي.
وقالت الطبيبة جينيل بادولاك وهي من أوائل الأطباء الذين بدأوا العلاج إن “قلب كنابنسكي كان ينبض عندما وصل إلى المستشفى، ولكن سرعان ما توقف النبض”، وفقا لما ذكرته صحيفة “الغارديان” البريطانية.
وأضافت بادولاك أنه “فارق الحياة أثناء وجوده في غرفة الطوارئ، وحاولوا إنقاذ حياته من خلال إنعاش قلبه ورئتيه باستخدام أحدث المعدات”.
وأجرى الفريق الطبي مرارا عملية الإنعاش القلبي والرئوي، وربطوا كنابنسكي بجهاز أوكسجين، يتم من خلاله سحب الدم خارج الجسد وإزالة ثاني أكسيد الكربون منه ومن ثم إعادته إلى الجسم.
وظل قلب كنابنسكي متوقفا لمدة 45 دقيقة، ولكنه عاد إلى الحياة، واستعاد وعيه بشكل كامل بعد يومين وقالت الممرضة ويتني هولن إن أول شيء طلبه هو الاتصال بأسرته.
وعانى كنابنسكي من بعض المشاكل في قلبه وكليتيه ومشاكل صحية أخرى، لكن الأطباء قالوا إنهم يعتقدون أنه سيكون على ما يرام.
وقال كنابنسكي إن “آخر شيء أتذكره هو خطواتي بين الثلوج في الجبل ولست متأكدا مما حدث أعتقد أنني سقطت”، مشيرا إلى كدمات وخدوش في جميع أنحاء جسده.