مجدداً.. ديمبيلي يتعرض لموقف محرج أمام تشافي

تنقيب
تعرض النجم الفرنسي عثمان ديمبيلي، مهاجم نادي برشلونة الإسباني، لموقف محرج عندما تأخر عن موعد التدريبات، للمرة الثانية على التوالي منذ تعيين المدير الفني الإسباني تشافي هيرنانديز، إذ كان مبرره غريباً للغاية، وجعل زملاءه يتعجبون لأمره.
وكشفت قناة “تي في 3” الإسبانية عن أنّ الأمور اختلطت على عثمان ديمبيلي، فظنّ أنّ موعد المران في المساء، فيما كان نجوم برشلونة يتدربون لتحضير مباراة المرحلة 14 من الدوري الإسباني أمام إسبانيول مساء اليوم السبت (23:00 بتوقيت مكة)، في “ديربي” ينتظره الجميع.
وفوجئ بطل العالم مع المنتخب الفرنسي باتصال من زملائه الذين حاولوا الاطمئنان عليه ومعرفة سبب غيابه، ما جعله يشعر بالتوتر، ويسارع صوب مركز التدريبات “جوان غامبر”، من أجل الاعتذار لتشافي وبقية اللاعبين.
ومن المرتقب أن يتعرض ديمبيلي لعقوبة مالية جديدة، هي الثانية في عهد تشافي، لا سيما أنّه كرّر مثل هذه التصرفات، وأضحى معروفاً بعدم احترافيته في إدارة مشواره الكروي، فيما يعتقد البعض أنه تمرد للتعبير عن رغبته في الرحيل عن النادي.
ومع ذلك، يبقى الفرنسي عنصراً مهماً في حسابات تشافي، إذ أكد المدرب السابق لنادي السد القطري رغبته في العمل معه، فقال قبل أيام: “إذا عمل ديمبيلي بجدية ومجهود أكبر، فسيكون عثمان أفضل اللاعبين في العالم، أتمنى استمراره معنا، وسنساعده على تجاوز إصاباته المتتالية”.
ويحاول المهاجم المميز تغيير الأجواء والرحيل عن نادي برشلونة مع اقتراب انقضاء عقده بنهاية الموسم المقبل، رغم إصرار إدارة الرئيس خوان لابورتا على بقائه، عبر مفاوضات تدوم منذ عدة أسابيع، وقد تتوج بالتوصل إلى اتفاق يُرضي الطرفين.