مجلس الانبار يقر بعدم جدية القوات الامريكية في القضاء على داعش


متابعة/ تنقيب
أقرّ مجلس محافظة الانبار، الأحد، بعدم جدية القوات الأمريكية في القضاء على عصابات داعش الإجرامية التي تتخذ من المناطق الصحراوية للمحافظة مكاناً لاستهداف القطعات العسكرية.
وقال عضو المجلس فرحان محمد الدليمي إن “القوات الامريكية المتمركزة في قاعدة عين الاسد الجوية وبعض المناطق المحاذية للشريط الحدودي مع سوريا غير جادة في عملية القضاء على عصابات داعش الاجرامية”.
وأضاف الدليمي ان “مناطق صحراء الانبار الغربية ما زالت تحوي عشرات الدواعش وهم يشكلون خطراً حقيقياً على القطعات العسكرية المتمركزة في المناطق المحررة، فضلاً عن تخوّف العديد من سكان قضاء القائم غربي الانبار من العودة إلى مناطق سكناهم المحررة لعدم ثقتهم بالجانب الامريكي في تخليصهم من عصابات داعش الاجرامية، وتعرضهم لهجماتها إلارهابية”.