مجلس صلاح الدين يحذر من تمدد النزاعات العشائرية نحو جنوبي المحافظة


متابعة/ تنقيب
طالب مجلس محافظة صلاح الدين اليوم الأحد الحكومة المحلية بنزع السلاح من العشائر لتجنب تمدد النزاعات العشائرية الى المناطق الجنوبية من المحافظة.
وقال عضو المجلس حردان لفتة الفراجي إن “ما جرى في قضاء الدجيل – حي الجمهوري ليلة أمس نزاع عشائري وليس حادثا إرهابيا، مما يتطلب من الجهات الأمنية نزع السلاح وحصره بيد الدولة لتجنب انتقال النزاعات العشائرية وتمددها في مناطق جنوبي المحافظة”.
وحذر الفراجي من “استغلال العصابات الإرهابي للخلافات والنزاعات العشائرية لتنفيذ مخططاتها وإثارة فتن واقتتال طائفي يهدد الاستقرار والتعايش السلمي”، داعيا في الوقت ذاته عشائر المحافظة إلى “التعقل والابتعاد عن مخططات مبطنة تحاول ضرب التماسك العشائري”.
ويقع قضاء الدجيل على بعد 60 كيلو مترا شمالي بغداد ويبلغ عدد ساكنيه حوالي 100,000 نسمة.