محامي ترامب السابق يعترف بتلقيه عمولات من شركة قطرية


متابعة/ تنقيب
أعترف مايكل كوهين، المحامي والمستشار السابق للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بعمله ممثلا لشركة قابضة مملوكة لعبد العزيز بن جاسم بن حمد آل ثاني والد وزير الأعمال والتجارة القطري السابق.
ووفقا لصحيفة “وول ستريت جورنال”، عقد كوهين صفقة عقارية لصالح الشيخ القطري في ولاية فلوريدا، تقاضى منها 100 ألف دولار لم يدرجها في كشوفه الضريبية.
وأوضحت الصحيفة أن الصفقة تمثلت في بيع قطعة أرض بضاحية في فلوريدا تسمى جمبولير.
وأوضح مايكل كوهين أنه أخفى عن سلطات الضرائب عوائد تبلغ أربعة ملايين دولار، بينها ما حصل عليه من شركة الشيخ القطري.
ويخضع مايكل كوهين للتحقيق من جانب محقق فيدرالي، لتقصي مزاعم علاقات ترامب ومساعديه مع روسيا والعديد من القضايا.
يذكر أنه من غير المرجح أن يتم اتخاذ أي إجراء ضد ترامب قبل حلول موعد الانتخابات النصفية في السادس من نوفمبر/ تشرين الثاني.