محكمة بريطانية تدين مراهقا عراقيا فجّر قنبلة داخل قطار أنفاق


متابعة/ تنقيب
أدانت محكمة بريطانية مراهقا عراقيا اليوم الجمعة بالشروع في القتل بعد أن فجر قنبلة مصنوعة يدويا على متن قطار أنفاق بلندن في ساعة ذروة مما أدى إلى إصابة 30 شخصا.
وقال الادعاء، إن “أحمد حسن (18 عاما)، الذي دخل بريطانيا باعتباره طالب لجوء، أدين بمحاولة قتل ركاب على متن قطار أنفاق كانت متجها إلى وسط لندن يوم 15 سبتمبر العام الماضي”.
وانفجرت القنبلة في محطة بارسونز جرين واجتاحت السنة اللهب العربة، لكن القنبلة لم تنفجر بشكل كامل مما حد من الإصابات، فيما وصفته السلطات بخامس أكبر هجوم فى بريطانيا في 2017.