محكمة عراقية تفرج عن شابة سويدية متهمة بالانتماء لداعش


متابعة/ تنقيب
أمرت المحكمة الجنائية المركزية العراقية بالإفراج عن شابة سويدية متّهمة بالانتماء إلى تنظيم داعش الإرهابي، وفق ما أفاد مصدر قضائي.
ونقلت وكالة “فرانس برس”، عن المصدر قوله إنّ “قاضي المحكمة المركزية قرّر الإفراج عن المتّهمة السويدية فكتوريا دراكو لازار لعدم كفاية الأدلّة”.
وأضاف أنّ “المحكمة قرّرت سجنها 6 أشهر فقط بتهمة تجاوز الحدود والإقامة غير الشرعية في البلاد”.
وفكتوريا دراكو لازار سويدية من أصل صربي وُلدت في العام 1990 ومتزوجة من عراقي يحمل الجنسية السويدية، ولديها ثلاثة أطفال.
واعترفت الفتاة بأنها وصلت في 2016 إلى تلعفر في محافظة نينوى برفقة زوجها الذي قُتل في قصف.
وحكمت محاكم بغداد منذ بداية العام الحالي، على أكثر من 300 إرهابي أجنبي بالإعدام، وعلى عدد مماثل بالسجن مدى الحياة، غالبيتهم نساء من تركيا وجمهوريات الاتحاد السوفياتي السابق.