مرجع ديني يدعو لـ"الكفاح السلبي" ضد الامريكان ويطالب بمقاطعة الانتخابات


متابعة/ تنقيب
دعا المرجع الديني محمد مهدي الخالصي، اليوم الجمعة، الحكومة والبرلمان والكتل السياسية إلى “الانحياز لتجربة الكفاح السلبي” ضد التواجد الأمريكي في البلاد، مطالباً بضرورة المقاطعة الجماهيرية لعملية الانتخابات.
وقال الخالصي في خطبة صلاة الجمعة إنه “لا جدوى من انتخابات تجري في ظل الاحتلال ووجود قواته العسكرية”، داعياً “الحكومة والبرلمان والتكتلات والاحزاب إلى الانحياز لتجربة الكفاح السلبي وحراك المقاطعة الجماهيرية، حتى تحقيق سيادة الوطن وكامل استقلاله”.
وتابع أن “أية مطالب أخرى لا تجد صدى لها عند الجانب الباغي ما لم يكن مدعوماً بحراك شعبي شامل”، مضيفاً “اذ ليس هنالك من يتصور ان المحتل أياً كان يمكن ان يسمح بإقامة انتخابات ما لم تجرِ حسب إرادته ولمصلحته التي هي بالطبع تناقض إرادة الشعب ومصلحة الوطن”.
وأضاف الخالصي، أن “هنالك خطة تقتضي بالبدء بتخفيض القوات الأمريكية في العراق تدريجياً، الأمر الذي بادر الجانب الأمريكي إلى نفي وجود أية خطة أمريكية لخفض قواتها في البلاد”، مبيناً أن “ذلك اعترافاً صريحاً من الجانبين بوجود قوات أمريكية في العراق، مما يعني أن الانتخابات منذئذٍ وفي جميع أدوارها جرت في ظل الاحتلال وهيمنة قواته الغازية”.