مرض خطير تشير إليه شامات الجلد

تنقيب
يعاني بعض الأشخاص من ظهور الشامات على الجلد بمناطق مختلفة من الجسم، ويختلف معدل ظهور تلك الشامات من شخص لآخر.
أفاد الطبيب الروسي ألكسندر مياسنيكوف بأن بعض الشامات يمكن أن تتطور إلى سرطان الجلد الخبيث، وذلك وفقا لتقرير طبي نشره موقع “ميديك فوريوم” الروسي.
وأوضح الطبيب بأن بعض الشامات تشير إلى زيادة احتمالية الإصابة بسرطان الجلد الخبيث، إذ حث الطبيب بهذا الصدد على إيلاء اهتمام خاص للشامات الكبيرة التي يتجاوز قطرها 6 مليمترات.
وكذلك الشامات التي تنمو وتكبر بشكل سريع تشير إلى احتمالية تحولها إلى سرطان الجلد الخبيث، لذا يجب عدم إهمال هذا النوع من الشامات أيضا.
وأضاف الطبيب موضحا أن الشامات التي يحتمل أن تكون خطرة تكون ذات حدود غير واضحة، وذات تصبغات غير متساوية مع تدرجات لونية داكنة وزرقاء.
ونصح الطبيب بضرورة إجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة عند ملاحظة وجود شامات بالمواصفات المذكورة أعلاه، وذلك لاتخاذ التدابير الوقائية والعلاجية اللازمة في الوقت المناسب.
ويجب على الأشخاص ذوي البشرة الفاتحة الانتباه بشكل خاص إلى الشامات، إذ أوصى الطبيب الروسي ألكسندر مياسنيكوف هؤلاء الأشخاص بعدم أخذ حمام شمس، وضرورة استخدام واقي من أشعة الشمس، إذ أنه بالنسبة لهؤلاء الأشخاص، فإن وجود 25 شامة على الجسم هو بالفعل عامل خطر لظهور سرطان الجلد لديهم.