مروحية المريخ تأخذ استراحة بسبب مشكلة فى الاتصالات مع المثابرة

تنقيب
ستأخذ مروحية المريخ Ingenuity استراحة لبضعة أيام بينما يعمل مهندسو ناسا على تفاصيل مشكلة الاتصالات بين المروحية وشريكها المتجول Perseverance ، وفقا لتقرير digitaltrend التقنى.
وبعد رحلة Ingenuity السابعة عشر يوم الأحد 5 ديسمبر، حدث انقطاع في الاتصال اللاسلكي بين المروحية والعربة الجوالة، وحدثت المشكلة أثناء مرحلة هبوط Ingenuity، مما يعني أن الفريق لم يعرف ما إذا كانت المروحية قد هبطت بسلام ولم يتمكنوا من الحصول على صور من الرحلة.
ومع ذلك، بعد خمسة عشر دقيقة تلقت المركبة الجوالة تأكيدًا على أن المروحية بصحة جيدة، وحلل مهندسو وكالة ناسا بيانات القياس عن بُعد المتاحة ووجدوا أن المشكلة كانت في الارتباط اللاسلكى بين الاثنين بسبب مشاكل فى خط الرؤية بينهما، وتم التخطيط للرحلة بافتراض أن المثابرة ستكون فى موقع واتجاه معينين، ولكن خطط العربة الجوالة تغيرت بحيث كانت موجودة فى مكان آخر، وكان هذا الاختلاف في المسافة بين الاثنين هو الذى تسبب فى انقطاع الاتصالات اللاسلكية.
وفى مقابلة، أكد أحد أعضاء فريق الإبداع أن هناك مشكلة، لكن لا ينبغى أن تكون مستعصية على الحل، وقال تيدى تزانيتوس رئيس برنامج الإبداع، في مقابلة مع يو بى آى فى النهاية بطريقة أو بأخرى، سنحصل على اتصالات أفضل بكثير، لذا فهى مجرد مسألة متى سنحاول مرة أخرى”، ولقد اكتشفنا بشكل أساسي حدود الارتباط اللاسلكى الجاهز التابع لشركة Ingenuity والذى تبلغ قوته 900 ميجا هرتز.”
وفى تحديث على مدونة Ingenuity الرسمية التى نشرت هذا الأسبوع، قال Tzanetos أن المثابرة قد تلقت معلومات إضافية من Ingenuity، وتشير البيانات المحدودة التى تم تلقيها إلى أن الطاقة على متن الطائرة العمودية ممتازة، مما يشير إلى أنها فى وضع قائم، ومما يسمح لمجموعتها الشمسية بتشغيل بطاريات الليثيوم أيون الست بكفاءةكما كتب.
ومع ذلك، فإن نفس مشكلات خط الرؤية التي يعتقد الفريق أنها أعاقت الاتصالات فى نهاية الرحلة 17 لا تزال تمنع نقل غالبية حزم البيانات (بما فى ذلك الصور من الرحلة) إلى العربة الجوالة ثم إلى الأرض، وينتظر الفريق الآن فرصة لنقل هذه البيانات من الرحلة السابقة، والتى يعتقد أنها ستحدث فى الأيام القليلة المقبلة.