edf8329we punjabi escort toronto escort la roche kate kennedy austin asian escort tube

مساع سياسية لشمول احمد العلواني بقانون العفو وإطلاق سراحه


متابعة/ تنقيب
كشف مصدر مطلع لوكالة “تنقيب”، اليوم الخميس، عن وجود تحرك سياسي لشمول النائب السابق المحكوم بالإعدام بتهمة الإرهاب، احمد العلواني، بقانون العفو العام.
وقال المصدر لـ”تنقيب” إن “هناك تحركا سياسيا، من بعض القوى التي تساند احمد العلواني، لاستثمار قانون العفو العام وإطلاق سراحه، بعد تنسيق مع القضاء لإجراء تغيير في القضايا التي حوكم على أساسها”.
وأضاف أن “القضيتين التين رفعتا ضد العلواني، إحداهما تتعلق بتهمة بالقتل مع ظرف مشدد، لمقاتلين أثنين في جهاز مكافحة الإرهاب”، موضحا أن “عائلة الأول تنازلت عن حقها الشخصي للعلواني، وهناك مساع جارية مع عائلة الثاني لتحذو الحذو ذاته”.
وتابع أن “أما القضية الثانية فهي ضمن المادة 4 إرهاب، ومتهم فيها بالتحريض الطائفي”، مبينا أنه “بالإمكان في هذه القضية أن تتوسع المحكمة في تفسيرها إلى تقنين التهمة بجعلها ضمن دائرة التحريض العام وليس التحريض على ارتكاب جريمة إرهابية محددة وواضحة المعالم، وبذلك فان فرص شموله بالعفو العام ليست بعيدة”.
يشار إلى أن العلواني صدر بحقه حكما بالإعدام، عام 2014، من قبل المحكمة الجنائية المركزية، بتهمة القتل العمد لجنديين والتحريض على الإرهاب.
وكان العلواني احد أبرز وجوه منصات الاعتصام التي مهدت لسيطرة تنظيم داعش الإرهابي على مساحات واسعة من العراق، ومعروف عن العلواني بأنه كان يرتقي تلك المنصات للتحريض على الحكومة وتحشيد الجمهور السني ضد ما يسميه “الحكم الشيعي”، كما ظهر له فيديو يصف فيه الشيعة بـ”الخنازير”، في سياق خطاب طائفي كريه ضد غالبية الشعب العراقي.