مصادر تركية: من دخلوا مبنى القنصلية أثناء وجود خاشقجي هم من الشرطة السعودية


متابعة/ تنقيب
ذكرت وكالة “الأناضول” الرسمية الأحد نقلا عن مصادر تركية لم تذكر صفتها، أن الأشخاص الذين دخلوا مبنى القنصلية السعودية أثناء وجود الصحفي جمال خاشقجي داخلها من عناصر الشرطة السعودية.
وذكرت مصادر أمنية تركية السبت أن 15 سعوديا دخلوا قنصلية بلادهم في إسطنبول تزامنا مع وجوده فيها.
ونقلت وكالة “الأناضول” التركية الرسمية عن المصادر أن 15 سعوديا بينهم مسؤولون وصلوا إسطنبول بطائرتين ودخلوا القنصلية بالتزامن مع تواجد خاشقجي فيها، مضيفة أنهم عادوا لاحقا إلى البلدان التي قدموا منها.
وفي وقت سابق، الأحد نفى مصدر مسؤول في القنصلية السعودية بإسطنبول، التصريحات التي نشرتها “رويترز”، نقلا عن مسؤولين أتراك، بأن المواطن السعودي جمال خاشقجي قد قتل في القنصلية السعودية.
ووفقا لوكالة “واس” السعودية الرسمية، “استهجن المصدر بشدة هذه الاتهامات العارية عن الصحة، وشكك بأن تكون هذه التصريحات صادرة عن مسؤولين أتراك مطلعين أو مخول لهم التصريح عن الموضوع”.
‏‎وتأتي هذه التصريحات ردا على ما نقلته “رويترز” عن مصادر أمنية تركية أن التقديرات الأولية للشرطة التركية ترجح مقتل خاشقجي في عملية مدبرة داخل قنصلية بلاده بإسطنبول.