مصدر لـ"تنقيب": قائد فرقة العباس القتالية متورط بتفجير مخازن أسلحتها!


خاص/ تنقيب
كشف مصدر مطلع، اليوم الاحد، عن علاقة قائد فرقة العباس القتالية ميثم الزيدي بتفجيرات مخازن الاسلحة التابعة للفرقة وعن علاقته بواشنطن كذلك!!.
وقال المصدر لـ”تنقيب” إن “مخازن الاسلحة والعتاد التابعة لفرقة العباس القتالية، والتي تم تفجيرها قبل فترة وجيزة، تضم اسلحة واعتدة امريكية غير صالحة للاستخدام ويمكن ان تؤدي الى كوارث”.
واضافت أن “الزيدي هو من أمر بتفجير هذه المخازن، لأن السلاح الموجود فيها محظور وامريكي، وجاء قراره بتفجير المخازن بعد علمه بوجود لجنة تفتيشية من وزارة الدفاع ورئاسة مجلس الوزراء ستزور المخازن لمعرفة نوعية السلاح الذي فيها”.
وتابع ان “الزيدي كان على تنسيق دائم مع واشنطن التي زودته بالسلاح والعتاد، وخوفا من اكتشاف نوعية السلاح وصنعه وتاريخه، أمر بتفجير المخازن بما فيها لإخفاء علاقته بالامريكان الذين نسق معهم مستخدما اسم المرجعية الدينية”.
يشار الى ان ميثم الزيدي عمد الى استحصال عمولات من عقود السلاح والعتاد وأرزاق الفرقة القتالية، فضلا عن استغلاله اسم المرجعية الدينية في ابرامه لهذه العقود، في حين انه لم يشارك في أي معركة أساسية ضد داعش ولم يزر الجبهات كما انه لم يكن لفرقته ذلك الدور المؤثر في المعارك.
يذكر أن الزيدي دخل في خلاف كبير مع ممثل المرجعية الدينية والامين العام للعتبة العباسية المقدسة احمد الصافي بعد ان تم كشف اغلب ملفات فساد الزيدي وبعد أن اتضح استغلاله لاسم المرجعية.