مطالبات نيابية بمراجعة جميع الاتفاقيات مع أمريكا: معظمها خارقة للسيادة

طالب النائب عن تحالف الفتح فاضل جابر , الاحد , بمراجعة وإعادة النظر في الاتفاقيات والتفاهمات مع أمريكا خلال السنوات الماضية لكون معظمها خارقة للسيادة الوطنية , مشيرا الى ان اتفاقية الاطار الاستراتيجي اغلب موادها التي تتعلق بالاقتصاد والثقافة والتعليم فيها بنود مقيدة بالسياسات الامريكية في تلك المجالات .
وقال جابر في تصريح صحفي، ان ” الكل يجمع بأن الاتفاقيات التي عقدها العراق مع الولايات المتحدة الامريكية كانت بإرادة أمريكية مستغلة ضعف العراق خلال مرحلة بناء نظامه الجديد وتحت ظروف معقدة كانت تسود البلاد ” .
وأضاف ان “الاتفاقيات بين الطرفين معظمها مكتوبة بإرادة أمريكية وانها تخترق السيادة الوطنية بشكل واضح” , مطالبا الحكومة والبرلمان بـ”مراجعة تلك الاتفاقيات لاعادة النظر بها حفاظا على سيادة العراقولتحصين سيادته”.
تجدر الإشارة إلى ان المطالب النيابية والسياسية تصاعدت خلال الفترة الماضية بضرورة رسم خارطة جديد لكل العقود والاتفاقيات السيادية مع دول العالم لضمان مبدأ السيادة الوطنية.