معاناة غير مسبوقة في سوريا


متابعة/ تنقيب
نشرت صحيفة الغارديان البريطانية اليوم الاربعاء تقريرا في صفحتها الأولى تحت عنوان “المبعوث الأممي يُحذر من أن المعاناة في سوريا أسوأ من أي وقت مضى”.
ويقول تقرير الصحيفة إن المعاناة في عموم سوريا قد وصلت إلى مستويات غير مسبوقة، مع غلق منافذ دخول المساعدات الإنسانية إلى مراكز سكانية كبرى، وتزايد عدد النازحين، ووجود أكثر من 13 مليون نسمة بحاجة ماسة إلى المساعدة الإنسانية في عموم البلاد، بحسب الأمم المتحدة.
وتضيف الصحيفة أن الأمم المتحدة دعت إلى هدنة لمدة شهر للتعامل مع ما وصفته بـ “الحالة القصوى التي لم نرَ مثلها من قبل” طوال سنوات الحرب الدائرة في سوريا والتي ستدخل قريبا سنتها الثامنة.
وينقل تقرير الصحيفة عن بانوس ممتاز مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية في سوريا، قوله إن المنظمة ظلت بلا حول أو قوة في التعامل مع “التدهور الكبير في الوضع الإنساني” خلال الشهرين الماضيين، بعدما أغلقت السلطات الحكومية السورية منافذ الدخول إلى مناطق المعارضة.