مقاتلات روسية تعترض قاذفة أمريكية إقتربت من حدودها

تنقيب
أعلن مركز مراقبة الدفاع الوطني الروسي التابع لوزارة الدفاع الروسية، اليوم الأحد، مرافقة ثلاث مقاتلات من طراز “سو-35 إس” لقاذفة إستراتيجية من طراز “بي-52 أيتش” تابعة للقوات الجوية الأمريكية كانت تقترب من الحدود الروسية في المحيط الهادئ.
وجاء في بيان الوزارة الروسية: “من أجل تحديد الطائرات الأجنبية ومرافقتها، تمت الاستعانة بثلاث مقاتلات من طراز “سو-35 إس” من قوات الدفاع الجوي للمنطقة العسكرية الشرقية في الجو. أطقم المقاتلات التابعة للقوات الجوية الروسية بتحديد الهدف الجوي على أنه قاذفة استراتيجية من طراز “سو-35 إس” تابعة للقوات الجوية الأمريكية ورافقتها فوق المحيط الهادي”.
وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت في 11 سبتمبر الجاري، أن مقاتلة روسية من طراز “ميج-31” حلقت فوق بحر بارنتس لاعتراض طائرة دورية تابعة للقوات الجوية النرويجية.
ووفقا لبيانات وزارة الدفاع الروسية، ففي يوم الحادي من شهر سبتمبر الجاري، رصدت وسائل المراقبة والتحكم في المجال الجوي فوق بحر بارنتس هدفا جويا يقترب من الحدود الروسية.
وجاء في بيان وزارة الدفاع: “قامت مقاتلة روسية من طراز “ميج-31” تابعة لقوات الدفاع الجوي للأسطول الشمالي بالتحليق للتعرف على هوية الهدف ومنعه من انتهاك الحدود الروسية.
وقام طاقم المقاتلة بتحديد الهدف وتين أنه طائرة دورية من طراز “أوريون” تابعة للقوات الجوية النرويجية، وقام بمرافقتها فوق بحر بارنتس”.