موانئ العراق: إزالة 90% من التجاوزات بميناء ام قصر في البصرة

أعلنت الشركة العامة لموانئ العراق، الأربعاء، الوصول الى نسبة 90% من حملة ازالة التجاوزات في ميناء ام قصر، بينما اكدت ان تلك التجاوزات كانت تحت غطاء قانوني.
وقال مدير الشركة فرحان الفرطوسي في بيان تلقت “تنقيب” نسخة منه ، إن “اعمال الصيانة في ميناءي ام قصر الشمالي والجنوبي كانت شبه متوقـفـة، مع غياب الجانب الرقابي للعمل بسبب استمـرار اعمال المتجاوزين تحت غطاء قانوني، بمعنى تأجير مساحة من الارض بحجة انشاء كراج، ولكن يتعامل معها بانشاء مجمعات سـكـنـيـة غير نظـامية ومحال لبيع المواد الاحتياطية”.
وأضاف الفرطوسي، ان “الــشــركــة بـــادرت بـتـنـظـيـم حــمــلات مـنـذ سـتـة اشـهـر لازالـة التجاوزات ووصلت حاليا الى نـسـبـة اكــثــر مــن 90 ،% ولــم يتبق منها إلا الـكـرفـانـات الـعـائـدة لجهات معينة لايـمـكـن ازالـتـهـا إلا بحضور اصحابها”، موضحا، ان الشـركة عرضت مشروع الحـملة الزراعية وستعلن مناقصة تنفيذها قريبا، لاضافة جمالية لمدخل ميناء ام قصر مـن خـلال تشجير الحدائـق وانشـاء نافورات الكترونية، وتبلغ كلفة المشروع اكثر من 5 مليارات دينار”.
وذكر انه “تم انجاز طريق الدخول الى الميناء بنسبة 100 ،% امـا مشروع الــخــروج مـن المـيـنـاء فـوصـلـت نسبة انجازه الى مراحل متقدمة من خلال اكـساء بـدايـة مدخل البوابـة الجديدة باتجــاه مـيـنـاء ام قـصر الجـنوبي ويبلغ طوله 4 كم، الى جانب انشاء الارصفة والكهربائيات، وازالة التعارضات، والشبكة القديمة، وسـيظهر ميناء ام قصر بحلة جديدة”.
ولفت الفرطوسي الى “استمرار العمل بسـاحـة الترحيب الكبرى، إذ وصـلـت الـشـركـة الـى نتائج جيدة بــاســتــثــمــارهــا لــخــدمــة الـشـاحـنـات الكبيرة، بدلا من تعدد الكراجات التي تسببت بارباك العمل وتشوية واجهة الموانئ”.
وبــين ان “اعمال سـاحة الـتـرحـيـب الـكبرى كمرحلة اولى تـشـمـل مساحة 500 الف متر مربع، وسيتم اكــمــال المــشــروع فــي بــدايــة الاشـهـر الاولــى مـن الـعـام المـقـبـل، ليتم فصل الـعـمـل الـجـمـركـي نـهـائـيـا عـن العمل المينائي”.