نائبة تتحدث عن “ثورة خدمات وقتية” مع قرب الانتخابات

أكدت عضو لجنة الخدمات والأعمار النيابية منار عبد المطلب،  الاثنين ، ان بعض مناطق البلاد ستشهد انطلاق ثورة جديدة من الخدمات الوقتية لبعض المرشحين المسؤولين التنفيذيين.

وقالت عبد المطلب في تصريح إن “بشائر الخدمات ستطال بعض مدن العراق من خدمات واعمار وتنظيف استعدادا للانتخابات التشريعية المبكرة”، مبينة أن “بعض الوزراء والمدراء العامين بتقديم خدمات مؤقته  كلا حسب موقعه التنفيذي لكسب اصوات الناخبين”.

وأضافت، أن “بعض المرشحين وضع خططا غير مدروسة لكسب ود الناخبين للحصول على مقعد نيابي في الانتخابات المقبلة”، مؤكدة أن “المرحلة المقبلة ستشهد انطلاق ثورة جديدة من الاعمار والخدمات الوقتية”.

يشار الى أن العديد من المحافظات ومناطق العاصمة بغداد تشهد منذ فترة حملات اكساء وخدمات من قبل كتل سياسية ومرشحين وذلك بالتزامن مع قرب اجراء الانتخابات المقررة في تشرين الأول المقبل.