نائب عن الفتح: الأشراف الاممي يمس نزاهة العملية الانتخابية ولا يمكن السماح به

أكد النائب عن تحالف الفتح محمد كريم البلداوي، الأربعاء، وجود رفض سياسي كبير لمسألة الأشراف الاممي على الانتخابات العراقية المبكرة.
وقال البلداوي، في حديث تابعته “تنقيب”، ان “هناك رفض كبير من غالبية القوى السياسية للأشراف الاممي على الانتخابات العراقية المبكرة، كون هذا الأمر يمس سيادة البلاد ويمس نزاهة العملية الانتخابية”، موضحا أن “الاشراف يمكن ان يفتح باب التلاعب في نتائج الانتخابات، لصالح بعض الاطراف السياسية”.
واشار إلى ان “الدور الاممي والدولي، يجب ان يكون فقط لغرض المراقبة دون اي تدخل بالشأن الانتخابي، وهذا ما نعمل عليه”، موضحا انه “لا يمكن السماح باي اشراف لأي طرف دولي وخارج، مهما كان عنوانه”.