نائب عن الفتح: نتائج زيارة واشنطن ستدفع البرلمان لإستجواب الكاظمي

أكد عضو مجلس النواب عن تحالف الفتح، كريم عليوي، السبت، أن نتائج زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، إلى واشنطن، ستدفع البرلمان لاستجوابه.
وقال عليوي، إن “نتائج زيارة واشنطن لم تحقق الأهداف الوطنية المطلوبة من الكاظمي، خصوصاً في ما يتعلق بإخراج القوات الأميركية المحتلة، ما سيدفع البرلمان إلى استجواب رئيس الوزراء لعدم تطبيقه قرار البرلمان الذي صوّت عليه مطلع العام الحالي بإخراج القوات الأميركية من البلاد، والذي يعد قراراً ملزماً تطبيقه”.
ولفت إلى أن “بقاء القوات الأميركية في العراق فترة طويلة، سيدفع إلى تصعيد العمل العسكري من قبل بعض الفصائل ضدها، خصوصاً أن الوجود الأميركي يعتبر احتلالاً”، محمّلاً رئيس الوزراء “مسؤولية أي تصعيد في المشهد الأمني”.