نائب: قيمة الاسلحة التي استولت عليها البيشمركة من الجيش تضاهي موازنة 2018


متابعة/ تنقيب
قدرت لجنة الأمن والدفاع النيابية، اليوم الجمعة، قيمة أسلحة الجيش التي استولت عليها قوات البيشمركة بعد سقوط الموصل بأنها تضاهي أموال موازنة 2018، منتقدة الصمت الحكومي وعدم استرجاعها.
وقال عضو اللجنة اسكندر وتوت إن “البيشمركة استولت على أسلحة لفرقتين أحداهما فرقة دروع ودبابات ولواء في سنجار وقوات حرس الحدود بمختلف صنوف الأسلحة”.
وأضاف أن “قيمة هذه الأسلحة المالية تقدر بأكثر من الأموال المخصصة لموازنة 2018 والبالغة 88 مليار دولار”، مبينا ان “الدروع والدبابات من مناشئ روسية وأميركية متطورة بأمس الحاجة إليها القوات الأمنية”.
وانتقد وتوت “الصمت الحكومي وعدم مفاتحة كردستان بتلك الأسلحة واسترجاعها”.