نائب يتهم السعودية بتدبير اغتيال الحاج العراقي "المنتحر"


متابعة/ تنقيب
اتهم النائب عن تحالف الفتح حسن سالم اليوم الاحد السلطات السعودية بـ”تدبير اغتيال” الحاج العراقي حسن حميد الحيدري الذي أعلنت بعثة الحج العراقية انتحاره في الحرم المكي الشريف، مطالبا الحكومة العراقية بعدم السكوت عن الحادثة.
وقال سالم في بيان تلقته وكالة “تنقيب” إن “سلطات آل سعود لم تكتف بتدبير اغتياله بل ذهبت الى ايجاد تبريرات للتستر على جريمتهم على حساب هتك حرمة الانسان، حيث ادعت سلطات ال سعود ان العملية كانت عبارة عن انتحار للحاج العراقي كونه يعاني من اضطرابات نفسية وهذه جريمة ثانية يراد بها تشويه سمعة الحاج المغدور”.
واضاف ان “هذه الحادثة ليست الاولى التي ترتكبها سلطات ال سعود، فقد سبقتها من قبل في مواسم الحج الماضية عمليات قتل لقيادات امنية عراقية تمثلت بقتل العميد الحقوقي اسماعيل بذريعة التدافع”، مؤكدا أن “الحاج المغدور يتمتع بشخصية جيدة ومتزنة، وادعاء سلطات ال سعود باطل”.
ودعا سالم الحكومة العراقية إلى “عدم السكوت عن هذه الجريمة وان لا تستخف بدماء ابنائنا”، لافتا الى ان “الحرم المكي يمتلك كاميرات ضخمة وكثيرة وبالامكان مراجعة التسجيل لبيان حقيقة هذه الحادثة”.