نائب يتهم ثلاث جهات بالوقوف وراء عمليات الاغتيال والفوضى في العراق

اتهم عضو مجلس النواب عبد الهادي السعداوي،  الخميس، ثلاث جهات بالوقوف خلف الاغتيالات وإشاعة الفوضى في العراق ، مشيرا الى أن هذه الجهات لا تريد للعراق استعادة مكانته السياسية.

وقال السعداوي في تصريح ان “جهات اجنبية ومحلية وسفارات دول تسعى وراء زعزعة استقرار البلاد وبث الفرقة  بين أطياف الشعب”.

وأضاف أن “سفارات دول اجنبية تقف خلف عمليات الاغتيالات التي تطال الناشطين والصحفيين”، مبينا أن “امريكا تحاول اخصاع المواطن العراقي عن طريق القهر الأمني والسياسي والافقار الاقتصادي والتضليل الإعلامي”.

وكان النائب باسم خشان استبعد في تصريح سابق خلو الايام المقبلة التي تسبق الانتخابات وكذلك التي تليها من عمليات الاغتيال لبعض المرشحين والفائزين ايضا بالانتخابات، لافتا الى ان بعض الجهات قد تلجأ الى استخدام الرصاصة الواحدة لايصال بعض شخصياتها الى السلطة.